نرحب بکم فی موقع شرکة شهبر للأحذیة ورود / اشترک

ckben_USfa_IRru_RU

الیوم نوفمبر 27 , 2021 | نتمنی لکم اوقاتا سعیدة!

هل للأحذية أن تأتي بفيروس كوفيد- 19 إلى منازلكم؟

الأحذية كوفيد- 19
الأحذية
وبالنظر إلى طبيعتها، فهي عادةً ما تكون أوسخ من الملابس. لهذا السبب، فإنّ احتمال حملها للبكتريا والملوّثات الأخرى إلى داخل المنزل يكون أكبر.

دراسة جديدة نشرها مركز للسيطرة على وباء كوفيد- 19 والوقاية منه (CDC) أشارت إلى أنّ فيروس كوفيد- 19 يمكنه البقاء حيًا في بواطن (أسفل أرضيات) الأحذية.

في هذه الدراسة، قام الباحثون بأخذ عيّنات من أسفل أرضيّات أحذية أعضاء الكادر الطبّي في وحدة العناية المركّزة بمشفى في ووهان الصينية.

وقد توصّلوا إلى أنّ نصف العيّنات لـ (SARS-CoV-2)؛ الفيروس المسبّب لكوفيد- 19 كانت إيجابية.

هذه النتائج أدّت إلى إعلان الباحثين عن كون بواطن أحذية أعضاء الكادر الطبّي يمكنها أن تكون ناقلة للوباء.

ورغم ذلك، فإنّ الخبراء متفقون على أنّ الأحذية في أغلب الحالات لا تشكّل مصدرًا محتملًا لانتقال فيروس كوفيد- 19، وذلك لأنّنا قد تعلّمنا سابقًا كيف نتعامل مع الحذاء بوصفه شيئًا قذرًا.

 

كوفيد- 19

ووفقًا لجوردان “تعاملنا مع الأحذية في الوضع الطبيعي يعدّ أمرًا وقائيًا في الوقت الحالي. نحن لا نضع أحذيتنا على طاولة المطبخ، ولا نضعها في أفواهنا. الأحذية ليست من الأسطح التي تلمس بشكل متكرر. ولذلك، فإنّ أنماط سلوكنا اليومية السابقة تبيّن كيفيّة تعاملنا مع الأحذية على أنّها أشياء قذرة”.

على أيّ حال، يمكنكم عبر تنظيفكم للأحذية، أو وضعها عند باب المنزل، أو تحديد مكان مخصّص لوضعها خارج نطاق معيشتكم، وإضافة إجراءات كتخصيص مكان لوضع الأحذية وسائر الملابس التي ترتدونها في الخارج، يمكنكم عبر ذلك أن ترفعوا من إجراءات السلامة، لتتأكدوا من عدم دخول الملوّثات إلى منازلكم.

الدكتور “روبرت غلاتر” الطبيب بقسم الطوارئ في مشفى “لينوكس هيل” بمدينة نيويورك يقول لمجلة “هيلث لاين”: “يفضّل أن تخلعوا أحذيتكم قبل الدخول إلى المنزل وتنظيفها (ضعوها في المرآب، أو المغاسل، أو رواق أو شرفة منزلكم). يساعد هذا السلوك في تجنّب دخول الفيروس بعد الخروج لتبضّع روتيني بسيط. ولكن تأكّدوا فقط من تنظيف أحذيتكم خارج منزلكم أو عمارتكم، ودعوها لتجفّ هناك”.

في الوقت الذي تتزايد فيه المخاوف هذه الأيام من احتمال انتقال الفيروس من خلال الأشياء، إلا أنّ الحقيقة الثابتة حتى الآن هي أنّ الطريقة الأساسية لانتقال الفيروس هي الانتقال المباشر من فرد لآخر.

وبناءً عليه، يبقى التقيّد والالتزام بالتوصيات الوقائية لمركز السيطرة على وباء كوفيد- 19 والوقاية منه (CDC)، وبالنصائح الطبيّة المقدّمة من مصادر معتبرة وموثّقة أفضل وسيلة للحفاظ على سلامتكم (وتجنّب الإصابة بكوفيد- 19).

يقول غلاتر: “احتمال أن يبقى فيروس كوفيد- 19 حيًّا على ملابسكم أو أحذيتكم لينتقل لأشخاص آخرين هو احتمال ضئيل للغاية. القول الأساس هو: إنّ الانتقال من شخص لآخر -وليس من الملابس إلى الشخص، أو من الحذاء إلى الشخص- هو أهمّ طرق انتقال الفيروس”.